كيف نرى مستقبل البيتكوين في بيتأويسيس؟

image

بدأت الـبيتكوين كعملة رقمية على شبكة الإنترنت، بلا
مركز لإصدارها وبلا حاجة إلى وسيط لتسيير التعامل بها، وقد كان التعامل بها يقتصرُ على هواة الحاسوب والبرمجة الذين حسنوا البرنامج الرقمي لها وأشرفوا على
نموها. ففي تشرين الأول 2010، تمت أول عملية شراء لسلعة حقيقية مقابل الـبيتكوين.
مع الوقت، زادَ الطلب على العملة خلال السنوات لدرجة أنَّ سعرها وصل اليوم إلى نحو
400$ (سعر
الشراء عند كتابة هذه المدونة) فهذا الإرتفاع يعكس زيادة الطلب على البيتكوين وزيادة استخدامها حول
العالم.

بالرغم أن العملة الإلكترونية لم تصل الى درجة
الإنتشار الواسع الذي سيتطلب مزيداً من الوقت لنمو المعرفة بها، والوثوق بها إلا
أنها بدأت تجذب الكثير من الاستثمارات، فقد وصل عدد الشركات الناشئة التي تعمل في
مجال البيتكوين إلى 119 شركة في الربع الثالث من العام 2015 وبلغ حجم الاستثمار
بها إلى مليار دولار أمريكي. فسعرالبيتكوين ليس ولا يجب أن يكون المؤشر الوحيد على
تطوير وانتشار البيتكوين. فمن التحديات التي تواجه العملة الالكترونية هو اعتقاد
الملايين من الناس انها مجرد فقاعة وستختفي في سنوات قليلة، وعالرغم من ذلك فانها
تستمر في شق الطريق عبر نجاحات بارزة فالكثير من الأعمال الآن تقبل الدفع بواسطة
البيتكوين من متاجر الأزياء والمجوهرات إلى متاجر الإلكترونيات، خطوط الطيران، إلى
الفنادق والمطاعم والكثير منها تمتلك متاجرعلى أرض الواقع بالإضافة إلى امتلاكها
لمتاجر إلكترونية على شبكة الإنترنت.

أكثر ما يميز هذه العملة أنها تمكّن مستخدميها
من إرسال المبالغ بشكل شبه فوري لأي مستخدم آخر حول العالم وبكلفة متناهية الصغر أي
أنه ليس هنالك حدود للزمان والمكان البيتكوين نظام دفع عالمي، وما يميزها عن غيرها
هو أنها غير مرتبطة بنقطة جغرافية محددة أو بشركة معينة تنظم العمل فيه، وبالتالي
فإن أي شخص حول العالم لديه اتصال بشبكة الانترنت يمكنه الدفع أو استقبال الدفعات
بإستخدام البيتكوين بشكل فوري.

لكن ماذا عن مستقبل البيتكوين؟ أين تتجه
البيتكوين في الأعوام القادمة؟ تشير المؤشرات الإقتصادية المعتمدة على الأعوام
الخمسة الأخيرة إلى قبول عالٍ بين المستخدمين ومعدل نمو متزايد، مما يزيل أي شك
بأن هذا النمو قد يتأثر أو ينقلب في الفترة القصيرة المقبلة، كما أن شبكة
البيتكوين تنتشر انتشاراً هائلاً بين مؤيديها حول العالم، مما يدفع الناس إلى القراءة عن البيتكوين
والاهتمام بها واستعمالها.

يرى رياديو الأعمال سوق
البيتكوين على أنه فرصة لخلق بيئة جديدة تساعد على الاستثمار في هذا السوق،
وخصوصاً في قطاع الخدمات المصرفية مما يخلق العديد من فرص العمل ويساعد على انشاء
شركات عديدة متخصصة في بيع، شراء وحماية البيتكوين، بالإضافة إلى تطوير الخدمات
المصرفية الحديثة المعتمدة على تكنولوجيا البيتكوين التي ستنافس الأنظمة المستعملة
حالياً.

كما أن البنوك التي
تعتمد على أنظمة مالية موغلة في القدم بدأت تستهويها فكرة تكنولوجيا البلوكتشين،

فتقوم هذه التكنولوجيا على قاعدة بيانات عامة تضم كافة عمليات التحويل لعملة
البيتكوين، حيث تقوم شبكة هائلة من أجهزة الكمبيوتر حول العالم بإجراء عمليات
حسابية معقدة للتحقق من عمليات التحويل وتأكيدها بمجرد الضغط على زر التحويل،
لتقوم بتخزين تفاصيل وسجلات تحويل البيتكوين من حساب لآخر بترتيبها الزمني، وهي
مشفرة بشكل متين بحيث تمنع أي أحد من العبث والتلاعب بها أو تعديل سجلاتها بطريقة
غير قانونية. تكنولوجيا البيتكوين أسرع وأذكى بكثير من
الأنظمة المستعملة حالياً، حيث بدأت العديد من البنوك بالاستثمار في تطوير تطبيقات
البلوكتشين الخاصة بها لتحل محل الأنظمة الحالية، حيث تحاول هذه البنوك الاستفادة
من مميزات البلوكتشين من دون دعم العملة اللامركزية بشكل صريح، ومن يعلم، فربما
نرى عملية الحوالة البنكية تستغرق بضعة ثوانِ بدلاً من عدة أيام.

بلغ عدد محافظ
البيتكوين أكثر من 11 مليون محفظة بيتكوين حول العالم (خلال الربع الرابع من العام
2015) وحوالي مليون مستخدم على المنتديات المتعددة المتعلقة بتكنولوجيا البيتكوين
مع الكثير من العملات الرقمية المعتمدة على تكنولوجيا مختلفة، مما سيساعد على تطوير
مزايا جديدة تتعلق بالبلوكتشين وبالتالي تطوير البيتكوين بشكل أفضل كل يوم.

مستقبل
البيتكوين يعتمد على زيادة وعي الناس بمميزات البيتكوين كتكنولوجيا حديثة في
الخدمات المصرفية، فبزيادة قاعدة مستخدمي البيتكوين تزداد قيمتها وتزداد
استخداماتها وثقة الباعة بها لقبولها كوسيلة موثوقة للدفع مقابل منتجاتها، النمو
المتزايد في الأعوام الأخيرة وعام 2015 تحديداً يشير إلى عام مزدهر فيما يتعلق
بالبيتكوين فقد نرى العديد من الخدمات والحلول الجديدة المعتمدة على تكنولوجيا
البيتكوين والتي ستسهل على الناس استخدام البيتكوين في الشراء عبر الانترنت وعبر
المتاجر التقليدية والاستفادة من سعر صرف البيتكوين.

ندعوك إلى التواصل معنا بإرسال رسالة إلكترونية إلى [email protected] في حالة وجود أي استفسارات، أو متابعتنا على تويتر @BitOasis

أهم الأسباب التي تدعوك للتعامل في البيتكوين

كلما قمت بالدفع عبر الإنترنت أو في متجر، لربما واجهت مشكلة مثلاً كالدفع للفندق باستخدام
بطاقة الائتمان الخاصة بك في الخارج، أو محاولة شراء
سلعة مخفضة وجدتها على الانترنت، فقط لمعرفة أن المعاملة الخاصة بك قد فشلت. كما انها محبطة ومستهلكة للوقت
ومكلفة عندما أفكر في كل الوقت والرسوم اللازمة لمعالجة الحوالة المصرفية لصديق، ناهيك عن رسوم الصرف فوق ذلك. قد تعتقد
أن هذا أمر لا مفر منه في كل مرة تريد أداء أي عملية تحويل نقدي.
ولكن هناك تكنولوجيا التحويلات النقدية الإلكترونية
الجديدة من نظير إلى نظير التي تدعى بالبيتكوين، التي تبرز وتنشئ بسرعة حاليا. فماذا تقدم البيتكوين لجميع
الناس الذين يريدون التعامل بحرية أكبر وعلى الفور؟ أدناه، ستجد أهم أسباب لماذا من
الأرجح عليك أن تقوم باستخدام البيتكوين في التعامل في وقت قريب جدا:

1. السرعة: كم من
الوقت يستغرق لتنفيذ عملية نقل البيتكوين؟ عمليا: بمجرد النقر على زر الإرسال، فإن
الblockchain تقوم بتسجيل المعاملات وسيتم
تحديثه على محفظتك. يستغرق في المتوسط 10 دقائق لتأكيد الصفقة على الblockchain. ماذا عن التحويلات الماليه عبر الانترنت ؟ أولا، متوسط الوقت هو حوالي
3-5 أيام عمل، والبنوك قد تستغرق فترة أطول قليلا. قد تبدو معاملات بطاقات الائتمان لحظية لكنها في بعض الأحيان تستغرق عدة
أيام لتظهر على حسابك وغالبا ما يكون هناك تأخير في مدفوعات التسوية للتجار.
[النتيجة: بيتكوين 1-0 المدفوعات التقليدية]

2. الرسوم الضئيلة:
متوسط رسوم التحويل البنكي حوالي 35$ للتحويلات الماليه الدولية عبر الانترنت. وشركات
بطاقات الائتمان ستقوم بمحاسبتك من 2-3٪ على الأقل عن كل تحويل. البيتكوين الواحد (0.0001) في العادة يكلف (0.023810)$ لإرسال المعاملات على الblockchain وشراء البيتكوين من أي موقع صراف بيتكوين سوف تكلفك عادة
1٪ (بعض رسوم التبادلات أقل).

[النتيجة: بيتكوين
2-0 المدفوعات التقليدية]

3. عبر الحدود وعالمياً:
بما أن البيتكوين يعتمد فقط على وجود الاتصال بشبكة الإنترنت، صديقك في أي مكان من
العالم يمكن أن يرسل لك المال لموقعك على الجانب الآخر من العالم في ثواني دون تأخير
في الوقت. البيتكوين غيرت طرق المعاملات والمدفوعات
عن طريق سد حدود الزمان والمكان بحيث يمكنك معالجة المعاملات الخاصة بك في أي وقت وفي
أي مكان في العالم، إلى أي مكان آخر تماما بنقرة واحدة. لا داعي للقلق حول الفرق بين التوقيت أو أيام العمل في مختلف البلدان
فأموالك أو معاملاتك لن تكون عالقة لفترة زمنيه غيرمعروفة. بيتكوين تضمن المعاملات الفورية، كل ما عليك كمرسل أن تقوم
بالنقر على زر"إرسال".
[النتيجة: بيتكوين
3-0 المدفوعات التقليدية]

الأن لابد من أن تبدأ في التساؤل، ماذا عن حماية
المحفظة الخاصة بك؟ الأن أدناه سنريك طريقة بيتأويسيس لحماية محفظتك!

4. حماية المحفظة: محفظة بيتأويسيس تعتمد على 2-من-3 multisignature وهي طريقة متطورة لتأمين حماية
البيتكوين والحفاظ عليها من الغش والسرقة. إن محفظتنا تحتوي على 3 مفاتيح خاصة مخزنه في ثلاث شركات مختلفه: بيتأويسيس،
CryptoCorp وشركة
ثالثة مستقلة. ولذلك لا يستطيع فرد معين التحكم في البيتكوين، فلذلك ستحتاج ال-2 من تلك المفاتيح للوصول الى محفظتك ونقل أي أموال.

هنالك الكثيرمن المحافظ أيضاً نفذت تدابير أمنية
متطورة و أنواع مختلفة من الMultisig،
ولكن طريقتنا الثالثة الرئيسيه تضمن الاسترداد في حل حدث أي خطأ وهذا ما نتميزبه. يمكن للمستخدمين التواصل مع الطرف الثالث وهي الشركة المستقلة التي تدير
جميع مفاتيح عملائنا لإسترجاع أموالهم في حالة الطوارئ أو إذا خدمة بيتأويسيس لم تعد
متاحة. نقوم أيضاً بحماية محافظ مستخدمينا على
الانترنت عبر تنفيذ 2-Factor Authentication بحيث يقوم المستخدمون بإدخال
رمزمتعدد الأرقام على هواتفهم عند محاولة التسجيل والدخول الى الحساب.

فماذا
تنتظر؟ قم بالدخول والتسجيل على bitoasis.netوإنشاء محفظتك والتمتع
بجميع الميزات مجانا باستخدام المعاملات النقدية
بالبيتكوين. ندعوك إلى التواصل معنا بإرسال رسالة إلكترونية إلى [email protected] في حالة وجود أية استفسارات، أو متابعتنا على
تويتر @BitOasis

!بيتأويسيس الآن في المملكة العربية السعودية

image

يسرنا أن نعلن أن خدمة شراء البيتكوين وخدمة ربط المتاجر الإلكترونية لإستقبال مدفوعات البيتكوين عبر
.بيتأويسيس قد أصبحت متاحة لزباءننا في المملكة العربية السعودية

!إذا كنت تود البدء بإستعمال أو شراء البيتكوين قم بالتسجيل على موقعنا الآن

اننا نعمل بلا كلل لتوفير خدماتنا في الوطن
العربي فإن هدفنا أن نجعل عملية شراء واستخدام البيتكوين تجربة
.سهلة وسلسة لكل عملائنا

سنقوم
بإطلاق خدمات جديدة ووسائل دفع إضافية لتتمكن من شراء البيتكوين من خلال البطاقات
الإئتمانية وكاشيو
.بدءًا من الشهر المقبل لجعل تجربتك مع بيتأويسيس غاية في السهولة والمرونة

[email protected] إذا
كان لديك أية أسئلة أو استفسارات لا تتردد بإرسال بريد إلكتروني إلى
!سنكون مسرورين بسماع رأيكم @BitOasis أو التغريد
عبر تويترعلى

ستة أسباب تدفعك لقبول الدفع بواسطة البيتكوين اليوم

image

إذا كنت تقوم ببيع السلع أو الخدمات عبر
الإنترنت، فإنك تعرف حجم المعاناة التي تمر بها لاستلام المدفوعات من
قبل عملائك،
ولربما قد تكون سمعت عن طريقة جديدة لاستلام المدفوعات باستخدام البيتكوين ولكنك تتسائل عن
. فوائد هذه الطريقة بالنسبة لك
كتاجر، وما هي الأعمال المختلفة التي تقبل استخدام البيتكوين كوسيلة دفع

,الأمثلة
على الأعمال التي تقبل الدفع بالبيتكوين متعددة والامكانات لا نهائية: فمن متاجر الأزياء
والمجوهرات
متاجر الإلكترونيات، خطوط الطيران، إلى الفنادق والمطاعم

الكثير منها تمتلك متاجر على
أرض الواقع بالإضافة
إلى امتلاكها لمتاجر إلكترونية

على شبكة الإنترنت. أكثر الشركات الذائعة الصيت
التي .Overstock

و

Microsoft، Expedia، Dell بدأت تستقبل البيتكوين كوسيلة دفع
تشمل

. عندما
نتحدث عن الوطن العربي، فإن عملة البيتكوين لديها القابلية لدعم سوق التجارة الإلكترونية
الذي ينمو
سريعاً بالفعل، عن طريق توفير طريقة تعامل نقدي سهلة وسريعة للمستخدمين
والتجار، حيث أن معدل استخدام
البطاقة الإئتمانية في الوطن العربي منخفض جداً، لأن
نسبة كبيرة من الأشخاص في الوطن العربي لا يمتلكون
حسبات بنكية. ذلك يترك المتاجر
الإلكترونية في مأزق قبول الدفعات المالية باستخدام الدفع نقداً مقابل السلع التي
,تباع الكترونياً، بالحقيقة, 75% من الدفعات الإلكترونية تتم عن طريق الدفع
عند التوصيل
. على نحو آخر
%5-3 إذا قرر مالك المتجر الإلكتروني قبول الدفع
باستخدام البطاقة الإئتمانية، سيقومون بدفع ما يقارب
. كرسوم مقابل معالجة دفعاتهم بالإضافة إلى التعرض
لمخاطر الإحتيال والسرقة

:الآن، سنقوم بتوضيح 6 أسباب لماذا عليك
كتاجر، البدء بقبول الدفع عن طريق البيتكوين

رسوم معاملات أقل: تتراوح رسوم البطاقات الإتمانية
ما بين %5-3 بالإضافة إلى ما يقارب $0.3

عن كل –
عملية شراء. معاملات البيتكوين مجانية بالكامل (باستثناء رسوم رمزية جداً تذهب
تقوم شبكة البيتكوين
بإعطائها إلى الشخص
الذي يقوم بالتحقق من العملية وتسجيلها) وبالتالي لن يترتب عليك دفع أي رسوم شهرية
مقابل استخدام أجهزة قراءة البطاقات الإتمانية. بالتأكيد، أغلبية المستخدمين في
الوطن العربي يقومون بشراء
السلع إما عن طريق الدفع نقداً أو عن طريق البطاقات
الإتمانية، مما يجعل طرق الدفع الإلكتروني كالبيتكوين
تبدوا كطريقة بعيدة المنال. لكن استخدام البيتكوين
كطريقة دفع الكتروني سيستمر بالنمو بينما
يزداد عدد
. مستخدميها وتزداد معرفة الناس بها وفوائد هذه الطريقة كبديل أسهل وأرخص
لكلى البائع والمشتري

عملية استرجاع النقود بعد الشراء مستحيلة: عندما
تقبل الدفع باستخدام البيتكوين ، فإن عملية استرجاع النقود-
.لا يمكن عكسها أو إلغاءها، blockchain مستحيلة حيث أن العملية
المسجلة في ال
مما يعني خطراً أقل بكثير على التاجر من عمليات
الإحتيال والسرقة. لهذا السبب بالذات، يجب على التجار
التمسك بالدفع عن طريق البيتكوين حيث أن عمليات الإحتيال هذه قد يكون لها أثراً
مدوياً على متجرك
.الإلكتروني، خصوصاً إذا كنت متجراً صغيراً إلى متوسط الحجم

سهلة التأسيس والاستعمال: من السهل عليك وعلى مستخدميك
البدء باستخدام الدفع بالبيتكوين ، فهي بسهولة –
تحميل تطبيق على هاتفك الذكي
واستخدام محفظتك الإلكترونية من خلال الهاتف، أو فتح محفظة
إلكترونية

واصدار عنوان استلام على
شكل QR Code حتى يتمكن زبائنك من
تصويره عن طريق تطبيق هاتفهم الذكي
لإجراء عملية الدفع. لن تحتاج إلى أي وسيط أو
بنك لإتمام عملية الدفع أو المرور بإجراءات تأكيد مطولة حتى
.تبدأ العمل

إضافة طريقة جديدة للدفع تزيد من مبيعاتك: إذا كنت تهدف
لزيادة عدد مستخدميك للشراء عبر متجرك –
الإلكتروني، فعليك بجعل العملية أسهل من
خلال توفير طرق متعددة للدفع حتى تتمكن من تلبية كافة احتياجاتهم.
بقبول الدفع
باستخدام البيتكوين عبر متجرك الإلكتروني، فإنك ستتمكن من إرضاء زبائنك الذين
يفضلون شراء
السلع والدفع عن طريق البيتكوين. هؤلاء الزبائن سيقومون بالتوجه إلى
المتاجر التي تلبي تفضيلهم للدفع مقابل
السلع والخدمات التي يقتنونها باستخدام
البيتكوين. لربما تتساءل كيف يزداد
استخدام البيتكوين في الوطن العربي
اليوم، خدمات بيتأويسيس
(المحافظ واستبدال البيتكوين) متوفرة في الوطن العربي، أما خدمة شراء البيتكوين
فإنها متوفرة لمستخدمينا في دولة الإمارات العربية المتحدة. خلال الأشهر الستة
الماضية شهدنا نشاطاً متزايداً
.على استخدام المحافظ وعلى عمليات شراء البيتكوين
بمعدل يتضاعف شهرياً

زيادة شهرة وانتشار متجرك الإلكتروني: عندما تقوم بالبدء
باستخدام البيتكوين كوسيلة للدفع، فإن هذا –
سيصبح محط اهتمام مستخدميك وسيقومون
بإخبار معارفهم وستقوم المواقع الإلكترونية بالكتابة عن موقعك،
ولربما تصبح من
أشهر المواقع في مجالك بسبب قبولك باستخدام طريقة دفع جديدة نوعاً ما، بالتالي،
زيادة
الأخبار عن تطور جديد في موقعك يعني تسويقاً مجانياً لموقعك وسيجلب لك
زبائناً أكثر، من منا لا يريد ذلك؟

لا حدود للزمان والمكان: البيتكوين نظام دفع
عالمي، وما يميزه عن غيره هو أن غير مرتبط بنقطة

جغرافية –
محددة أو بشركة معينة تنظم العمل فيه، وبالتالي فإن أي
شخص حول العالم لديه اتصال بشبكة الانترنت يمكنه
الدفع أو استقبال الدفعات
بإستخدام البيتكوين بشكل فوري إلى أي مكان حول العالم وفي أي وقت من غير الحاجة
إلى حساب بنكي. قبول الدفع باستخدام البيتكوين يعني قبول جميع مستخدميك حول العالم
وتسهيل القيام بالدفع على
متجرك الإلكتروني من دون القلق والصعوبات التي ترافق
الدفع الإلكتروني، سيكون مستخدميك على بعد نقرة
.واحدة

إذا كنت مالكاً لمتجر إلكتروني وكنت تود البدء
باستخدام البيتكوين كوسيلة للدفع عبر موقعك الإلكتروني

ندعوك
. في حالة وجود أية استفسارات،[email protected] إلى التواصل معنا بإرسال
رسالة إلكترونية

إلى
@BitOasis أو متابعتنا على تويتر

بيتأويسيس الأن في قطر والكويت والبحرين

image

لجميع عملائنا في قطر والكويت والبحرين، نحن جداً
سعيدون باعلامكم أن خدمة شراء الييتكوين وخدمة إستقبال
.المدفوعات للمتاجرالالكترونية
متوفرة حاليا

كنا نعمل على مدار الساعة لكي نقوم بإيصال شبكتنا
وجعل خدمة إستقبال المدفوعات للمتاجرالالكترونية

متوفر

ة
.في بلدك. فمهمتنا أن نجعل عملية شراء وإستخدام اليبتكوين أسهل واسلس لجميع عملائنا في الوطن العربي

دعمكم هو من جعل هذا ممكناً، سنقوم بتداول خدماتنا
إلى بلدان أخرى في الأشهر المقبلة مع المزيد من الإضافات
. والميزات وخيارات البيع لجعل
تجربتك تسير بسلاسة وفي أي وقت كان

!وأعلمنا
برأيك bitoasis.net فماذا
تنتظر، قم بالتسجيل اليوم على

بيتأويسس: استخدام البيتكوين أصبح الآن أكثر سهولة في الوطن العربي

إذا سبق لك الإقامة لفترة من الزمن في الوطن العربي، لكنت لاحظت سريعاً أن نقل الأموال من بلد لآخر أو حتى الدفع عبر الإنترنت ليس بالأمر الهيّن. ولنفترض أنك تمارس الأعمال الحرة من بيروت وتقوم بإنجاز بعض المهام لشركة في دبي وحان موعد حصولك على أجرك. فإن استخدام منصة الدفع الإلكتروني PayPal لن يجدي، و قد يستوجب على الشركة تحويل الأموال إلى حسابك المصرفي مما قد يُكلفك كثيراً. وإذا افترضنا أيضاً أنك لا تملك حساباً مصرفياً، فإن العمل الحر لن يكون فكرة سديدة إذاً. فحتى إذا سمحت شبكة الإنترنت بذلك، فلن تستطيع الحصول على أموالك بسهولة في العديد من الدول العربية.

تُمثل صعوبة الدفع أو تحويل الأموال إلكترونياً تحدياً من بين تحديات كثيرة ناجمة عن افتقار منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لأنظمة الدفع المتقدمة والفاعلة. كما أنه لا تزال العديد من مجتمعات المنطقة تعتمد على المعاملات النقدية، فضلاً عن عدم ثقة المستهلكين في الإقدام على عمليات الدفع غير النقدي أو غير المباشر، وهو الأمر الذي يؤدي إلى العزوف عن إتمام عمليات السداد عبر الإنترنت. بالإمكان إحداث تحول جذري في حياة الكثير من الأشخاص وكذلك المساهمة في تعزيز أسواق المنطقة، مثل سوق الحوالات المالية والتجارة الإلكترونية التي من المتوقع أن ينمو حجمها إلى 15 مليار دولار في عام ٬2015 وذلك عن طريق إنشاء سبل للدفع ووسائل تحويل أموال جديدة وموثوقة وغير مُكلفة. تظل الفرصة الأكبر قائمة على إتاحة الخدمات المصرفية لمن لا يتمتعون بها، والتي تُقدر نسبتهم بنحو 80% من السُكان البالغين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ممن يفتقرون إلى أية نوع من الخدمات المالية. تخيل النمو الاقتصادي والتطور الاجتماعي الذي يُمكن تحقيقه بشمول هؤلاء ضمن منظومة مالية جامعة.

تمتلك تكنولوجية البيتكوين وهي عبارة عن بروتوكول دفع الكتروني مفتوح المصدر وعملة رقمية غير المركزية – القدرة على إعادة ابتكار طريقة معاملاتنا المالية كأفراد وشركات ومؤسسات. فهو يساعد على التأسيس لبنية دفع مالي أقوى وأكثر ملاءمة للعالم الرقمي. مع بيتكوين، بإمكان الجميع امتلاك حساب مصرفي فقط من خلال الاتصال بالإنترنت وبدون سداد أية رسوم أو الاضطرار إلى إتمام معاملات ورقية مُعقدة ومُرهقة.

نحن في بتأويسس نرى أنه يُمكننا تغيير أساليب الدفع و المعاملات المالية بين الأشخاص، وكذلك كيفية تحويلهم الأموال والدفع عبر الإنترنت، وذلك عبر تسهيل وتأمين استخدام البيتكوين. باستخدام محفظتنا الاّمنة، فإننا نُمكّن المستخدمين في المنطقة العربية من إرسال واستلام دفعات البيتكوين من شتى أنحاء العالم، فوراً وبدون تكاليف. نحن نولي الجانب الأمني أهمية خاصة ونلتزم بتبني التقنيات الأكثر أمناً وأماناً للوقوف على سلامة حفظ مدخرات البيتكوين في جميع الأوقات. فمن خلال تطبيق تكنولوجيا (2-of-3 multisignature security) توقيعين من أصل 3 توقيعات، بجانب اتخاذ تدابير مضادة للاحتيال، يُمكنك الآن حفظ وصرف بطريقة آمنة أكثر من أي وقت مضى.

كيفية العمل:

توفر بنيتنا القائمة على 3 مفاتيح (2-of-3 multisignature) تقنية بيتكوين الأكثر تقدماً وتطوراً على الساحة اليوم من أجل تأمين رصيد البيتكوين الخاص بك ضد السرقة. تمتلك محفظتك 3 مفاتيح مستقلة يتم حفظها بأمان من قبل ثلاثة أطراف مختلفة جغرافياً: هي BitOasis و CryptoCorpوشركة محاماة مستقله. لا يمتلك أي طرف قدرة الوصول إلى أي مفتاحين من أصل المفاتيح الثلاث في أي وقت، ولذلك لا يتم التحكم في الأموال بواسطة أي طرف من الأطراف منفرداً.

عند دخولك إلى BitOasis ومحاولتك صرف البيتكوين الخاص بك، تقوم BitOasis بالتوقيع باستخدام المفتاح الأول ومن ثمة تحويل معاملتك إلى CryptoCorp، التي تبادر بدورها بإجراء التحقق الأمني اللازمة قبل التوقيع باستخدام المفتاح الثاني. وفي حالة وجود أي نشاط مشبوه، ستتصل بك CryptoCorp على الفور من أجل تأكيد المعاملة الصادرة قبل التوقيع عليها.

تختلف حلولنا عن المحافظ الأخرى ذات التوقيعات المتعددة في طريقة تأمين المفتاح الثالث، والمعروف بمفتاح الاسترداد. فهذا المفتاح يسمح للمستخدمين باسترداد البيتكوين الخاص بهم في حالة عدم توافر خدمات BitOasis أو CryptoCorp. تستوجب معظم المحافظ ذات التوقيعات المتعددة الموجودة اليوم عليك طباعة وحفظ مفتاح الاسترداد، أو الاحتفاظ بنسخ احتياطية في مواقع فعلية متعددة. نحن في BitOasis نتكفل بمسؤولية حماية وحفظ مفتاح الاسترداد نيابة عن مستخدمينا، وذلك بإسناد هذا الأمر إلى طرف ثالث مستقل مختص بهذه المهمة. فهي شركة قانونية مستقلة، وتكون مسؤولة عن إدارة وحماية مفاتيح الاسترداد الخاصة بمستخدمينا. في حالة إصابة خدمات BitOasis أو CryptoCorp بأي قصور أو خلل، فسوف تبادر باسترداد واسترجاع أموال البيتكوين بالنيابة عن عملائنا وإعادتها إلى ملاكها الأصليين.

بادر بالاشتراك لكي تبقى على اطلاع بالمستجدات ولتكون من أوائل مستخدمي خدماتنا.

ندعوك إلى التواصل معنا بإرسال رسالة إلكترونية إلى [email protected] في حالة وجود أية استفسارات، أو متابعتنا على تويتر @BitOasis

أين يمكنك إستخدام البيتكوين في الوطن العربي

لربما سمعت أثناء تصفحك على الانترنت عن العملة الإلكترونية الجديدة المعروفة بالبيتكوين التي بدأت تغزوا أرجاء المعمورة، ولربما ما زلت محتاراً في كيفية عملها وما الذي يدفع الناس لشراءها بحماس، وكيف يمكن الإستفادة منها والإستثمار بها، سواءاً عالمياً أو محلياً.

منذ بدأ بعض كبار التجار حول العالم بقبول الدفع بالبيتكوين كطريقة دفع شرعية ومعتمدة، ازدادت شهرة هذه العملة الإلكترونية بشكل فاق التوقعات ونتيجة لذلك توالت المتاجر والمواقع الإلكترونية للإنضمام لهذه الثورة لما تحمله من فوائد عديدة )سنناقشها في مدونة أخرى.( نلاحظ الآن ازدياد أعداد المتاجر التي تقبل الدفع بالبيتكوين بشكل مطرد وتغطي طيفاً واسعاً مما يحتاجه المستهلك. ففي خطوة جريئة أعلنت عملاقة البرمجيات Microsoft عن قبولها للدفع بالبيتكوين في ديسمبر الماضي للحصول على المحتوى الرقمي من برمجيات وأدوات تطوير وغيرها من خلال بوابتها الإلكترونية، في حين تعاونت شركة Dell مع منصة حافظات البيتكوين شهيرة للسماح لمستهلكيها من شراء أجهزة Alienware عالية الأداء من موقعها الإلكتروني.

في الوطن العربي، لا زالت ثورة البيتكوين في مرحلة النضج، ولكننا نرى وبشكل يومي الإقبال المطرد من الشركات الناشئة على تطوير أفضل أنظمة الدفع الإلكتروني في منطقة تشهد تطوراً سريعاً في الشراء عبر الإنترنت أو باستخدام وسائل الدفع الإلكترونية، فكيف سيتبنى الوطن العربي البيتكوين كأسلوب الدفع الإلكتروني الأفضل للمرحلة المقبلة؟

عقدت دبي منتداها الأكبر المتعلق بالبيتكوين في ديسمبر 2014، ومنذ بداية هذا العام ونحن نرى المزيد من المتاجر تحذوا حذو المتاجر العالمية بتبنيها للبيتكوين، ونرى العديد من اللقاءات والفعاليات التقنية من تونس، دبي، الخرطوم ومدن أخرى عديدة، كما نرى العديد من الشركات الناشئة ترمي بكل ثقلها لتشارك في تشكيل مستقبل هذه العملة الإلكترونية في المنطقة.

وكما يتزايد أعداد الأفراد المستفيدين من البيتكوين، يصلنا عادة العديد من الأسئلة المتعلقة بكيفية الإستفادة منها وصرفها وما المتاجر التي تدعمها في الشرق الأوسط، لذا جمعنا لكم قا ئمة بهذ المواقع:

JadoPado.com: متجر إلكتروني تأسس في دولة الإمارات، يقوم هذا المتجر على إتاحة المجال لمستخدميه لبيع وشراء البضائع، حيث تتيح للباعة بإدارة متاجرهم الخاصة على الموقع بشكل ذاتي، فيما يقوم الموقع نفسه بإدارة الدفعات المالية نيابة عنهم. منذ تموز الماضي، اعتمد المتجر الإلكتروني البيتكوين كوسيلة للدفع متيحاً للمستخدمين الوصول إلى 50,000 منتجاً بسهولة والدفع مقابلها باستخدام البيتكوين.

The Pizza Guys: متجر البيتزا الشهير أصبح أول متجر مادي في دبي يقبل الدفع بالبيتكوين منذ شباط 2014، مالكو المتجر يؤمنون بأن مدينة دبي التي غالبية سكانها من المغتربين والسياح يعطي امكانية الدفع بالبيتكوين فائدة مضافة للمستهلكين بحيث لا يقلقون من الرسوم العالية على البطاقات الإئتمانية ورسوم تحويل العملة إلى العملة المحلية.

Liwwa.com: تعتبر هذه البوابة حلقة صلة بين المشاريع الصغيرة والناشئة التي ترغب بتطوير رأس مالها وموجوداتها من جهة، وبين المستثمرين الذين يرغبون بالاستثمار بهذه المشاريع من جهة أخرى، حيث يجني المستثمرون عائداً من أرباح المشاريع التي قاموا بالاستثمار بها. خلال تموز 2014، أعلنت هذه البوابة عن قبول الدفع بالبيتكوين من قبل المستثمرين للتسهيل عليهم القيام بالإستثمار بشكل مباشر من خلال البيتكوين.

Anghami: منصة الموسيقى الإلكترونية الأشهر في الشرق الأوسط أعلنت في مارس 2014 عن قبول الدفع بالبيتكوين مقابل الإشتراك بخدمة البث الخاصة بها، لتصبح أول منصة موسيقى في العالم تدعم الدفع بالبيتكوين.

ولأن هذه المواقع والمتاجر في الشرق الأوسط تتزايد بشكل يومي لتتيح الدفع بالبيتكوين، سنقوم بتحديث مدونتنا أولاً بأول لتشمل كل المستجدات وأحدث المتاجر التي قررت الإنضمام إلى الثورة الأكبر في أنظمة الدفع الإلكتروني.

إذا تبادر لديكم أية أسئلة فلا تترددوا بمراسلتي على: [email protected]

نتمنى لكم تسوقاً ممتعاً، ولكن باستخدام البيتكوين!